مساحة إعلانية

الرئيسية / / من فكرة إلى مشروع

من فكرة إلى مشروع


كثيراً ما نسمع بعبارة (لدى فكرة لمشروع) وغالباً ما تنتهي تلك العبارة بعدم الانجاز، هنا نوضح كيفية تحويل تلك الفكرة إلى مشروع ناجح.
هناك أسباب ودوافع كثيرة لتحويل الأفكار إلى مشاريع مفيدة، فمن تلك الأسباب والدوافع نفع الذات والنفس وإرضاء رغبات النفس الحميدة، ونفع المجتمع بما يفيد لتطويره وتقدمه. 

حتى يتم تحويل تلك الفكرة إلى مشروع يجب أن نعرف أولاً ما هي أنواع الأفكار، تنقسم الأفكار إلى: 
  • من ناحية قابليتها للتطبيق: هل هي فكرة مجردة أو نظرية أو عملية. 
  • من حيث مستواها لدى صاحبها، ويقصد بذلك أن الفكرة تمر بمستويات لدى صاحبها وتكون كالتالي:  خاطرة ← حديث نفس ←فكرة← فكرة موسعة← مشروع 
  • من حيث نفعها لصاحبها؛ ويعتبر نوع مهم للفكرة؛ لأن الانسان بطبعه يرفض تلك الأفكار التي تخالف مبادئه ورؤيته؛ فتنقسم الأفكار إلى أفكار نافعة، ضارة أو محايدة.

ثانياً ينبغي لنا معرفة ما أنواع المشاريع، تنقسم المشاريع كالتالي: 
  • من حيث الملكية: حكومية أو خاصة. 
  • من حيث المنتج: خدمات، سلع ومنتجات ملموسة. 
  • من حيث دائرة التأثير، دائرة صغيرة ويكون التأثير على الشخص نفسه فقط، أو دائرة واسعة، وعادة ما تقاس المشاريع بمعايير خاصة منها: سعة تأثير المشروع، قوة التأثير، زمن وبقاء التأثير، تكلفة قيام المشروع من جميع الرواتب.

بعدما اتضح لنا ما أنواع الفكرة والمشروع نطرح الآن مراحل تحويل الفكرة إلى مشروع ناجح، تمر الفكرة بعشر مراحل حتى يصبح مشروع ناجح وذا قيمة وهي كالتالي: 

تحديد المجال← الخاطرة أو التقاط الفكرة ← الفكرة ← الفكرة المكتوبة ← الشكل النهائي للفكرة ← تقييم الفكرة ← اتخاذ القرار بالدراسة ← القرار التنفيذي ← توفير متطلبات المشروع ← تنفيذ المشروع. 

فتحديد المجال يتم بما يتوافق مع مبادئ وأهداف صاحب الفكرة ، أما الخاطرة أو التقاط الفكرة تكون من الفرص المتاحة أو من احتياجات الناس في الحياة، تأتي بعد ذلك الفكرة التي تكون أشبه بالواقع، وهنا يجب الانتقال الى مرحلة كتابة الفكرة، وتعتبر مرحلة مهمة ، ثم الشكل النهائي للفكرة ويكون بصقلها وتكييفها ودعمها، بعدها يتم تقييمها بالإمكانيات والفوائد والموارد، ثم اتخاذ القرار بالدراسة، حيث هناك أنواع لدراسة الفكرة؛ دراسة الجدوى، التسويقية، الفنية، المالية، القانونية والإدارية، يليها القرار التنفيذي للمشروع بتوفير المتطلبات من رأس المال والأدوات والأنظمة، وبذلك تتم المرحلة الأخيرة وهي عمل المشروع.


المصدر: تحويل الأفكار إلى مشاريع - د. عبدالله بن سالم باهمام
شارك المقال

ليست هناك تعليقات

جميع الحقوق محفوظة لــ مبادرة أداة 2018 © تصميم كن مدون