مساحة إعلانية

الرئيسية / / أُمة اقرأ

أُمة اقرأ

من نعم الله على الأنسان هي نعمة القراءة، فهي تجعل اللسان طليقٌ و بليغ، و تجعل العقل وسيع، و تجعل القلب بالقرأن رقيق.

القرأن الكريم فضّلتُ ان أبدا به لانه خير بداية، و هو اطهر الكتب التي لاتزال موجودة و هو الكتاب الذي نزل على نبينا محمد صلى الله عليه و سلم، و دائماً ما ينصح كبار العلماء و المشايخ و الاطباء بقراءة القران بصوتٍ عالي لمن يعاني من التأتأة، ويعتبر القرأن منذ ان أُنزل على حبيبنا صلى الله عليه وسلم وسيلة للأستشفاء بعد الله، أي فيه شفاءٌ لأكثر الامراض كما انه ينور القلب و يشرح الصدر. 

أول كلمة في القرأن الكريم التي نزلت على حبيبنا محمد صلى الله عليه وسلم حينما خاطبه جبريل عليه السلام كلمة: ( اقرأ )، في قوله تعالى: {اقْرَأْ بِاسْمِ رَبِّكَ الَّذِي خَلَقَ * خَلَقَ الإِنْسَانَ مِنْ عَلَقٍ * اقْرَأْ وَرَبُّكَ الأَكْرَمُ * الَّذِي عَلَّمَ بِالْقَلَمِ * عَلَّمَ الإِنْسَانَ مَا لَمْ يَعْلَمْ} العلق: 1-5 

وهذة دلالة انه من واجبنا كمسلمين حب القراءة و الحث عليها، و من باب الحث على القراءة يجب على كل فرد يعيش مع عائلته و لديه اطفال سواء كانوا ابنائه ام اخوته ان يشجعهم على القراءة وترغيبهم بها، مثل ان يضع مكافأة لمن يقرأ كتاباً كل شهر، و أن يحكي لهم عن اشهر القُراء العربيون، أو قراءة جزء من القران الكريم، عندما تعلم طفلك القراءة فأنت اعطيته مصباحاً يضيء له الطريق. 

كما ان للقراءة ثمار عديدة فهي سبب لرفعة الإنسان في هذه الحياة وفي الآخرة كما قال تعالى: {يَرْفَعِ اللَّهُ الَّذِينَ آمَنُوا مِنْكُمْ وَالَّذِينَ أُوتُوا الْعِلْمَ دَرَجَاتٍ وَاللَّهُ بِمَا تَعْمَلُونَ خَبِيرٌ (11) سورة المجادلة. 

فالقراءة من اهم مصادر الثقافة، و يقول الكاتب هانم عباس في احد مقالاته عن القراءة، "الشخص القارئ، إنسان عالمً بماضيهِ و حاضره و امين على مستقبله" و هنا وضح الكاتب اهمية القراءة على الفرد لتوسيع مداركة و اعطائه الخبرة الكافية مع صغر السن. 

فمن خلال القراءة يكتسب الانسان العلم و المعرفة و الثقافة و التطور و فوائد عديدة ويُقال أن أول مكتبة وضعت في عصر الفراعنة كتبوا على بابها: ( هنا غذاء النفوس وطب العقول ). 

فوائد القراءة: 
  1. تطوير القدرات اللفظية: إن قراءة المزيد من الكتب ، وخاصة القصص الروائية ، والروايات ، والتي تضم كثير من الكلمات ، والتراكيبات اللغوية تعمل على زيادة المحصلة اللفظية للقراءة ، مما تمنحه القدرة على التعبير بأساليب كثيرة ، ويصبح ذو خلفية لغوية غنية . 
  2. التأثير الايجابي على شخصية القارئ: أثبتت دراسة اجريت على عدد من هواة القراءة ، ولوحظ أن المتعة التي يحصولن عليها عند قراءةالكتب تخلق منهم أشخاصا أكثر عطاء، وايجابية عن غيرهم ممن لايقرأون، إذ يقبلون على التطوع والعمل الخيري بشكل كبير. 
  3. الخيال الواسع: تعمل القراءة على تنمية العقل، وابتكار أفكار جديدة من نوعها، إذ تثير الثقافات المختلفة، ووجهات النظر التي يطلع عليها القارئ على اكتسابه خيالا واسعا . 
  4. تنمية القدرات الشخصية: نتيجة لقراءة أنماط وأنواع مختلفة من الكتب، وكلا منها يحمل هوية صاحبه، يعمل ذلك على تكوين شخصية جديدة للقارئ، مع اكتساب كثير من الخبرات من تجارب وخبرات الآخرين في مجالات متنوعة في الحياة والعلوم . 
  5. تنمية قدرات التحدث والنقاش: حيث أن القراءة تكسب الشخص مزيد من المعلومات المختلفة، وتنمي قدراته العقلية، وتعطيه الفرصة على الاطلاع على أفكار الآخرين من المثقفين وذوي الخبرة، هذا يجعله شخصا أكثر قدرة على النقاش والاقناع، ويعمل على تحسين مهارات التحدث . 
  6. الحد من التوتر: أثبتت نتيجة أبحاث جامعة بريطانية نشرت في صحيفة التيليجراف ، أن للقراءة أثر واضح ومباشر على التخلص من الاجهاد ، والتوتر ، وقد لوحظ تأثير القراءة لست دقائق على تهدئة معدل ضربات القلب . 
  7. تقوية الذاكرة: ذكرت صحيفة يو إس توداي الأمريكية أن هواة القراءة يتميزون بالقجرة على حل الألغاز ، والألعاب الذهنية مثل الشطرنج ، نتيجة لتأثير القراءة على تنشيط الدماغ والذاكرة ، مما يجعلهم أقل عرضة للاصابة بمرض الزاهايمر ، وضعف الذاكرة . 
  8. المساعدة على النوم الهادئ: طريقة فعالة مجربة للتخلص من الأرق ، والرغبة في النوم ، وضع كتاب بجانب السرير وقراءة بضع صفحاته منه قبل الخلود في النوم ، احساس ممتع يمنح الجسم والعقل هدوءا وصفاء ذهنيا يساعد النوم الهادئ العميق." 
و إليكم احب القصائد لقلبي عن القراءة و هي لـ الشاعر العظيم احمد شوقي (رحمه الله) معبراً في قصيدته عن حبه للقراءة و انها من شدة الحب أبدل اصدقائه بكتبه قائلا فيها :- 

أنا من بدل بالكتب الصحابا 
لم أجد لي وافيا إلا الكتابا 

صاحب إن عبته أولم تعب 
ليس بالواجد للصاحب عابا 

كلما أخلقته جددني 
و كساني من حلى الفضل ثيابا 

صحبة لم أشك منها ريبة 
ووداد لم يكلفني عتابا 

رب ليل لم نقصر فيه من 
سمر طال على الصمت و طابا 

كان من هم نهاري راحتي 
و ندامى و نقلى و الشرابا 

إن يجدني يتحدث أو يجد 
مللا يطوي الأحاديث اقتضابا 

تجد الكتب على النقد كما 
تجد الإخوان صدقا و كذابا 

فتخيرها كما تختاره 
واد خر في الصحب و الكتب أللبابا 

صالح الإخوان يبغيك التقى 
و رشيد الكتب يبغيك الصوابا. 

المصادر: فوائد القراءة- موقع المرسال/الكاتبة: غادة ابراهيم


بقلم: فهده السبيعي-عضو فريق مباردة أداة التطوعية 


شارك المقال

ليست هناك تعليقات

جميع الحقوق محفوظة لــ مبادرة أداة 2018 © تصميم كن مدون